القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

جلالة الملك ورئيس جمهورية غانا يترأسان مراسم التوقيع على 25 اتفاقية للتعاون الثنائي

ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، مرفوقا بصاحب السمو الأمير مولاي إسماعيل، ورئيس جمهورية غانا فخامة السيد نانا أكوفو آدو، يوم الجمعة بالقصر الرئاسي بأكرا، مراسم التوقيع على 25 اتفاقية ثنائية بين حكومتي البلدين والشراكة قطاع عام/ قطاع خاص.
وفي مستهل هذا الحفل، ألقى رئيس الغرفة الوطنية الغانية للتجارة والصناعة السيد نانا أبياجيي دانكاووسو، كلمة ذكر فيها بالنجاح الذي شهده منتدى الأعمال المغربي الغاني، المنعقد الشهر الماضي بأكرا، والذي التأمت خلاله ثلة من الفاعلين الإقتصاديين بالبلدين، من أجل بحث السبل الكفيلة بتطوير الإستثمارات في كلا الإتجاهين والنهوض بالمبادلات التجارية الثنائية.
وأوضح في هذا الصدد أن هذا المنتدى الهام، مكن من إيجاد أرضية ملائمة للشراكة في عدد من المجالات الواعدة، وذات القيمة المضافة العالية، من قبيل الفلاحة والصناعات الغذائية وتكنولوجيات الإعلام والإتصال والقطاع البنكي.
وخلص إلى أن الحكومة الغانية مدعوة إلى بذل جهود مضاعفة لتحسين مناخ الإستثمار، بما من شأنه إحداث المزيد من فرص الشغل وإنعاش الإقتصاد الوطني الغاني. من جهتها قالت رئيسة الإتحاد العام لمقاولات المغرب السيدة مريم بنصالح شقرون، إنه "في سياق عولمة متعثرة، يتعين على إفريقيا رسم طريقها ووضع خارطة مصيرها، مع رفع التحديات المشتركة المرتبطة بخلق فرص الشغل، وصعود الأسواق والمحافظة على هويتها".
  وأضافت السيدة مرين بنصالح  في كلمة مماثلة "نتوفر على الموارد الضرورية لإنتاج الثروة المحلية التي يمكن أن يستفيد منها، قبل كل شيء، الأفارقة أنفسهم".
وقالت إن تتحقيق التنمية بإفريقيا سيكون رهينا ب"قدرة سياساتنا على الاستفادة من مواردنا الطبيعية الوافرة، ومن دينامية شبابنا ورأسمالنا البشري المتميز".

تعليقات