القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

تفاصيل صادمة عن حادث رمي رضيعها في “طْواليتْ” بمستشفى تزنيت

أقدمت سيدة في العشرينيات، من عمرها على التخلص من رضيعها بطريقة غريبة مساء أمس الجمعة.

السيدة،  استغلت دخولها إلى المرافق الصحية بالمستشفى الاقليمي الحسن الأول بتزنيت، للتترك الرضيع بأحد المراحيض وتلوذ بالفرار نحو وجهة مجهولة.

وأفادت مصادر متطابقة بالمدينة، بأن الحادث استنفر السلطات الصحية بالمستشفى.

واخبرت إدارة المشفى العمومي، الشرطة التي حضرت على عجل، وقامت بالمتعين و ربطت الاتصال بالنيابة العامة للحصول على إذن بنقل الرضيع البالغ من العمر حوالي شهر إلى إحدى المراكز التي تستقبل مثل هذه الحالات.

وفتحت بالموازاة مع ذلك بحثا موسعا، بناء على الاستماع إلى شهادات الحاضرين للحصول على أوصاف الشابة.














تفاصيل صادمة عن حادث رمي رضيعها في “طْواليتْ” بمستشفى تزنيت

تعليقات