القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

العثور على جثة البحار المغربي الذي فقد إثر حادث اصطدام مركب صيد وسفينة تجارية قبالة سواحل برشلونة

علم لدى مصادر قريبة من مصالح الإنقاذ البحري ببرشلونة، أنه تم العثور على جثتي البحارين المغربي والسنغالي اللذين كانا على متن مركب صيد يحمل إسم " فايريل"، غرق إثر اصطدامه بسفينة تجارية روسية يوم الإثنين الماضي قبالة سواحل مدينة برشلونة.
وبحسب المصدر ذاته، فإن الروبوت الذي استعمل للبحث عن المركب وجثتي الغريقين، تمكن صباح اليوم الجمعة من تحديد مكان القارب والغريقين على عمق 160 متر .
وكان البحار المغربي (34 سنة) وزميله السنغالي ( 37 سنة) قد اختفيا يوم الإثنين الماضي بعد وقوع حادث تصادم بين سفينة تجارية روسية وسفينة صيد على بعد حوالي ثلاثة أميال بحرية من ميناء برشلونة.
وقد تم انقاذ قبطان سفينة الصيد وبحار من قبل طاقم السفينة الروسية ليتم نقلهما إلى مستشفى في برشلونة، في حين اعتبر البحاران المغربي و السنغالي في عداد المفقودين. 

تعليقات