القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

فايسبوكيون:بعد تغريم المارة..احتلال الأماكن العمومية ظاهرة هي الأخرى تستوجب الزجر

عد أن دخلت الغرامات المالية المطبقة على الأشخاص العاديين المخالفين لعملية العبور الصحيح للطرقات، حيز التطبيق صباح يوم امس الخميس،وشرعت فعلا السلطات الأمنية في استخلاص مبالغ مالية تقدر ب 25 درهم عن كل مخالف لم يعبر الطريق في ممر الراجلين.
وتعمل السلطات الأمنية كذلك على زجر المخالفين لقواعد النظافة بالشوارع ،حيث تطبق غرامة مالية مماثلة ( 25 درهم) على كل من ضبط يرمي الأزبال في الشارع العام وهي اجراءات في الميدان لقت ردود افعال متباينة في مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيد يتوخى السلامة من الأخطار ومنتقد يرى نذرة هذه الممرات المخصصة للمارة بالتالي صعوبة في التنزيل.
إلى ذلك، طالبت أصوات أخرى بضرورة ان تشمل الاجراءات التي باشرتها السلطات تطبيق القانون على حد السواء ايضا على المخالفين والمحتلين للملك العمومي والارصفة ووضع حد للتسيب الملاحظ في هذا الجانب يمختلف شوارع المملكة .
وتطالب ذات الأصوات إنهاء المعاناة التي تجابه المارّة والمشاة وتهدد ارواحهم حيث  يضطرون  في كثير من الاحيان إلى السير على الطريق المخصص للسيارات بسبب الاحتلال الكامل للرصيف.
 فايسبوكيون:بعد تغريم المارة..احتلال الأماكن العمومية ظاهرة هي الأخرى تستوجب الزجر

تعليقات