القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

الجزائري رابح سعدان يعد المغاربة بتشجيع "الأسود" في "المونديال"

 بَعد موجة الغضب والانتقادات التي تعرّض لها الإطار الجزائري رابح سعدان، عقب التصريحات "غير العقلانية" التي أدلى بها إلى إحدى الإذاعات الجزائرية، وأكّد خلالها أن المغرب قد ألغى تنظيم كأس الأمم الإفريقية 2015 خوفا من قوّة "الثعالب" آنذاك، عاد اليوم ليحاول تهدئة الشعب المغربي الغاضب من خلال مدح المنتخب الوطني المغربي، والاعتراف بقوّته وقدرته على تحقيق نتائج إيجابية خلال مشاركته في كأس العالم روسيا 2018.
وحرص الجزائري رابح سعدان خلال حضوره أحد البرامج التلفزية لتوضيح تصريحاته الأخيرة، المتعلّقة بإلغاء المغرب للبطولة الإفريقية خوفا من الجزائر، حيث أوضح أن التصريحات التي كان قد أدلى بها هي مرتبطة فقط بكرة القدم بعيدا عن الدولة أو الشعب، مردفا: "ما عنيته يتعلق فقط بالحزائر، على اعتبار أننا كنا الأقوى خلال تلك الفترة سواء على المستوى الفردي أو الجماعي، ومن الطبيعي أن يخشانا المغرب بما أنه منظّم التظاهرة ولا علاقة للموضوع بأمر آخر.. كنا مسيطرين على منطقة شمال إفريقيا والأفضل إفريقيا، والمركز الأول في ترتيب "الكاف"، كما أننا فزنا خلال جل المباريات آنذاك".
واعترف الإطار الجزائري بقوّة المنتخب المغربي في الفترة الحالية، حيث أكّد قائلا: "المغرب بات أقوى من قبل، وجاء الدور علينا لنخشاه، إنه فريق قوي للغاية وفي تطوّر كبير، كما أنني متأكّد من تحقيقه نتائج جيّدة خلال مشاركته في نهائيات كأس العالم ضمن مجموعة الموت".
رابح سعدان الذي فاز بتقدير الشعب المغربي خلال فترة إشرافه على فريق الرجاء البيضاوي، حاول تصحيح تصريحاته الأخيرة التي أثّرت بشكل سلبي على صورته لدى "المغاربة"، حيث عاد ليؤكّد دعمه التام لـ"أسود الأطلس" خلال مشاركتهم في "مونديال" روسيا، مردفا: "علاقتي متينة مع الشعب المغربي الذي أبادله الاحترام، لقد عشت فترة طويلة هناك، أحب منتخب بلادهم، وبالتأكيد سأشّجعهم في كأس العالم، إنهم يمثّلون الجزائر أيضا، ونحن إخوة".
ويرى المدرب السابق لـ"الثعالب" أن فكرة مواجهة المنتخب الوطني المغربي في الوقت الحالي سيئة، وذلك بالنظر إلى قوة الخصم، حيث قال في هذا الصدد: "اللعب ضدهم؟ لا أعتقد بأنها فكرة جيدة، إننا نمر من نفس حالتهم خلال تلك الفترة، وسنحتاج إلى سنة كاملة من أجل العودة إلى الساحة العالمية والإفريقية".
وكان المتحدّث ذاته، قد ربط سبب انسحاب المغرب من تنظيم كأس الأمم الإفريقية "كان 2015" بقوّة "الثعالب" التي كانت تحت إمرة المدرب غوركوف، دون الوعي بمدى "تفاهة" تصريحاته التي لا علاقة لها بالمنطق، قبل أن يعود لامتصاص غضب الجماهير المغربية، والخروج بتصريحات أخرى للتوضيح.

تعليقات