القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

تدوينة الرميد بخصوص حامي الدين تجر عليه غضب الفايسبوكيين

أعلن وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، مصطفى الرميد يوم أمس الإثنين تضامنه المطلق مع زميله في حزب العدالة والتنمية، عبد العالي حامي الدين، بعد قرار قاضي التحقيق متابعته بجناية المساهمة في القتل العمد مع إحالة الملف على غرفة الجنايات بمدينة فاس وتحديد تاريخ 25 دجنبر موعد للشروع في أطوار المحاكمة.
وجر تضامن الرميد الذي عبر عنه من خلال تدوينة على حسابه الشخصي بموقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، الكثير من الانتقادات من لدن الرواد المغاربة، متسائلين عن غياب الخطاب الذي نهجه في ذات التدوينة حول «حقوق الإنسان والمكتسبات الحقوقية للمحاكمة العادلة، والنضال المرير لأجل القضاء العادل…»، بخصوص محاكمات من قبيل الريف وجرادة والصحفي حميد المهداوي.

تعليقات