القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

حريق سوق عشوائي يفضي إلى إصابات وأعمال شغب بمدينة فاس


 
أتى حريق اندلع، مساء اليوم الاثنين، على السوق العشوائي المقام بحي الأمل، المعروف بحي 45، والكائن بمنطقة عين هارون بمدينة فاس، حيث دمرت ألسنة النيران أزيد من 40 براكة، جلها مخصص لبيع الخضر والفواكه.

كما تسبب هذا الحريق، الذي تجهل ظروف اندلاعه، في نفوق نحو 60 رأسا من الغنم كانت موجودة بحظيرة عشوائية مقامة بالمكان ذاته؛ فيما لم تسجل أية خسائر بشرية في صفوف الباعة ورواد هذا السوق، جراء هذا الحريق الذي تمكنت عناصر الإطفاء من إخماده.

وأثار اندلاع هذا الحريق موجة غضب عارمة في صفوف الباعة بهذا السوق؛ فيما عرف مكان الحريق تجمهر ساكنة من حي الأمل الشعبي والأحياء المجاورة ذات الكثافة السكانية المرتفعة، ضمنهم عدد كبير من الأطفال والقاصرين.

ورافق وصول السلطات المحلية والأمنية ومصالح الوقاية المدنية إلى مكان الحريق أعمال رشق بالحجارة أدت، وفقا لما أعلنت عنه سلطات ولاية جهة فاس مكناس، إلى إصابة أحد أفراد القوات العمومية وعون سلطة بجروح وإلحاق خسائر مادية بسيارتين تابعتين للقوات العمومية؛ فيما تم إضرام النار في سيارة للخدمة تابعة لمصالح الوقاية المدنية.

سلطات ولاية فاس مكناس، التي أشارت إلى أن السلطات المختصة فتحت بحثا تحت إشراف النيابة العامة للكشف عن ظروف وأسباب اندلاع هذا الحريق، أفادت بأنه جرى إيقاف أحد الأأشخاص المشتبه في تورطه في أعمال الشغب هاته؛ فيما تجري التحريات لتحديد هويات باقي الأشخاص المشتبه تورطهم كذلك في أفق تقديمهم أمام العدالة، يضيف مصدر هسبريس.

تعليقات