القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

بلدية تارودانت تجر مراسل أحد المواقع الإلكترونية للقضاء بتهمة التشهير وخلق البلبلة في ظل الأوضاع الحرجة، ومصالح الأمن تباشر عملها

 اسرار بريس
علمت أسرار بريس  أن مصالح الأمن بتاودانت إستمعت اليوم الثلاتاء 7 أبريل 2020 لممثل عن جماعة تارودانت بخصوص الشكاية التي كانت قد وضعتها الجماعة لدى وكيل المحكمة الإبتدائية بتارودانت منذ أيام ، كما قد تكون إستمعت لمراسل أحد المواقع الإلكترونية التي نشرت مقالا بتاريخ فاتح أبريل الجاري بعنوان ” سيارة تابعة لجماعة تارودانت تصدم شابا على متن دراجة نارية وتلوذ بالفرار”  والذي إعتبرته جماعة تارودانت خبرا عاريا من الصحة ومن نسج خيال كاتب المقال.
ويذكر أن جماعة تارودانت قد وجت شكاية إلى السيد وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية تارودانت تتعلق بالتشهير بالجماعة وخلق البلبلة وذلك في ظل الأوضاع الحرجة التي تمر بها البلاد ، وفي الوقت الذي كان فيه على الجميع التظافر للتصدي لهذا الوباء الفتاك ، وذلك لتأجيج الرأي العام في هذه الظرفية ضد مؤسسة الجماعة التي تقوم بدورها كما يقتضيه الواجب الوطني ، لذلك نلتمس منكم السيد الوكيل اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حتى تبقى للمؤسسات هيبتها وتضع حدا للإشاعات والأخبار المغرضة .
ويذكر أن صاحب المقال قد نشر بفاتح أبريل الجاري بأحد المواقع : أن شابا كان على متن دراجة نارية أصيب بجروح خطيرة إستدعت نقله على جناح السرعة إلى المستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت، للحصول على العلاجات الضرورية، وذلك عقب أن صدمته سيارة تابعة لجماعة تارودانت، مساء اليوم الأربعاء فاتح أبريل 2020، بشارع المنصور الذهبي في اتجاه باب الزركان بمدينة تارودانت، كانت بصدد عملية توزيع السترات )جيلي(.
وفور الحادث الذي شهد فرار صاحب السيارة التي يقودها عامل الإنعاش، حلت بعين المكان عناصر الشرطة وعناصر الوقاية المدينة.
 

تعليقات