القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

أولاد برحيل انتشار المختلين عقليًا والمتشردين وسط المدينة في زمان كورونا من المسؤول صور

اسرار بريس

في الوقت الذي تتصاعد فيه الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس “كورونا” المستجد، وإعلان حالة الطوارئ الصحية وتقييد الحركة في مختلف أرجاء المملكة، يتجول عدد من المتشردين في الشوارع اولادبرحيل ، بحثا عن ملاذ يقيهم جحافل البرد، أو لقمة يسدون بها جوع بطونهم، وهم في منأى عما تبذله الدولة من جهود لمنع اتساع رقعة الوباء. طرحت “اسرار بريس ” السؤال بعد جولة في شوارع المدينة رصدت خلالها عددمن المتشردين : أوليست هذه الفئة الهشة الأكثر تهديدا بالإصابة بـ”كورونا” أو نقل العدوى إلى أشخاص آخرين،التي أصبحت تشكل خطرًا على سلامة المواطنين مستخدمي المجال العام اليس عار على جبين المؤسسات الاجتماعية، والسلطات المحلية، والمسؤولين على تدبير شؤون المدينة.وتعد هذه الظاهرة في عهد مراض كورونا جعلت عدد كبير من ساكنة أولاد برحيل تعبر عن امتعاضها من سلوكات مشينة لبعض المتشردين وخاصة المختلين عقليًا ، في ظل الغياب التام للسلطات المحلية ، والجمعيات التي تعنى بهذا النوع من المرض ، فإن الوضع يتطلب تدخلًا عاجلًا لحل هذه الآفة الاجتماعية التي تمس حقوق وكرامة الإنسان كشفت بالملموس الواقع الأليم لهذه الفئة من المهمشين،

 

تعليقات