القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

اغلاق طريق ومنافذ النقل السري بت زي نتاست و أوناين

اسرار بريس محمد السرناني                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                               أغلقت السلطات المحلية تحت إشراف السيد رئيس الدائرة بعض المنافذ الطرقية الرابطة بين جماعتي تيزي نتاست وجماعة أوناين وجماعة سيدي واعزيز، وذلك بعدما أصبحت هذه المنافذ الجبلية والمتوارية عن الأعين -أصبحت- تعرف حركة متزايدة في عدد السيارات التي تستخدم هذا الطريق،                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                            ويأتي هذا الإجراء في إطار الجهود المتواصلة لمنع التنقل بين المدن تنفيذا للتعليمات المتعلقة بتطبيق الحجر الصحي المنزلي حماية للمواطنين من انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد.                                                                                                                                                                                                                                                                                         وتتفادى مختلف السيارات والدراجات النارية الخارقة للقانون القاضي بمنع انتقال الاشخاص، وتوقيف أي مواطن خرج لغير الأسباب الثلاثة: العمل أو التطبيب أو التسوق، فيسلكون هذه الطرق الملتوية والبعيدة عن الأنظار وخاصة السدود القضائية للدرك الملكي المتمركزة على مستوى المتلقى الطرقي بين جماعات أولاد برحيل وجماعة تافنكولت وجماعة سيدي واعزيز،                                                                                                                                                                                                              وقد قامت السلطات بتنسيق مع مختلف المتدخلين المعنين بإغلاق هذه المنافذ باستعمال الجرافات لسدها ووضع الحوازج ما يمنع هؤلاء المخالفين للقانون من الاستمرار في خروقاتهم والتلاعب بأرواح المواطنين، ولا يدرون أن الفيروس لا يتلاعب، وإنما يعبر القارات على ظهور أمثالهم من المتهاونين


تعليقات