القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

*نقابة الامل للصحافة المغربية تصدر بيانا استنكاريا.*

اسرار بريس
نقابة صحافة الأمل المغربية

تفعيلا لما جاءت به الرسالة المولوية لصاحب الجلالة محمد السادس نصره الله بمناسبة اليوم الوطني للإعلام والتي أوصى من خلالها على تكريس حرية الإعلام وأكد إرادته القوية و الوطيدة لترسيخها وصون تعددية الإعلام وعصرنته باعتباره أحد ركائز بناء المشروع المجتمعي الديمقراطي الحدائي .

وبناء على النص الدستوري المغربي في مادته 28 الذي يخول بالتأكيد على أن حرية الصحافة مضمونة ولا يمكن تقييدها بأي شكل من أشكال الرقابة القبلية , وللجميع الحق في التعبير ونشر الأخبار والأفكار و الآراء بكل حرية دون قيد او شرط ناسف وندد بشدة عملية الكيل بمكيالين والإقصاء الممنهج و الغير مبرر قانونيا والجائر في حق الجسم والأسرة الصحافية الإعلامية المغربية وضد جنودها اللذين واكبوا وحاربوا في الصفوف الأمامية جنبا إلى جنب مع أخواتهم وإخوانهم الأطباء ورجال الأمن والسلطات المحلية والقوات المساعدة والدرك الملكي والقوات المسلحة الملكية .

هذا وإننا كنقابة وهيئة قانونية مخول لها بقوة القانون وبنود الدستور الدفاع عن حقوق هذه الشريحة , نستنكر بشدة هذا الإقصاء الذي إن عبر على شيء فإنما يعبر عن مساهمة وزارة الداخلية في عزل المملكة المغربية إعلاميا عن العالم من السابعة مساء الى الخامسة صباحا والحيلولة دون قيام الإعلام بواجبه الوطني المتمثل في نقل الخبر اليقين ومحاربة الإشاعة والمساهمة في تحسيس المواطنين و المواطنات بمخاطر فيروس كورونا المستجد وبضرورة احترام التدابير والإجراءات التي اتخذتها الدولة المغربية كحالة الطواري والحجر الصحي وحضر التجول للحد من انتشار هذا الوباء وفي انتظار تفاعل ايجابي تنهي نقابة صحافة الأمل المغربية أنها ستبذل ما بوسعها للدفاع عن حقوق الصحافيات والصحافيين في ممارسة واجبهم المهني طبقا للقانون وأخلاقيات مهنة الصحافة .

تعليقات