القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

بعد تسجيل أول إصابة بكورونا بآسفي..سلطات المدينة تسابق الزمن لحصر مخالطيها

تسابق سلطات مدينة آسفي الزمن، لحصر لائحة مخالطي السيدة الثلاثينية التي سجلت كاول حالة مصابة بفيروس كورونا المستجد بالإقليم.
وأفادت مصادر، أن السلطات تواصل تحرياتها بشأن المخالطين الذين من الممكن أن يكونوا قد التقوا المصابة بمنطقة سكنها بحي البيار بآسفي، ووسط حديث عن زيارة بعض العاملات بمعامل تصبير السمك لحماة المصابة والتي تشتغل رفقتهن بمعمل لتصبير السمك.
وأضافت المصادر ذاتها، أن الساكنة تعيش حالة من الخوف، سيما وأن زوج المصابة يشتغل بسوق شعبي، وهو الامر الذي يرفع من احتمالية تفشي الفيروس بالمدينة، خصوصا إذا جاءت تحاليل المعني إيجابية.
وحسب المعطيات التي توصلت بها اسرار بريس ″ فإن السيدة المصابة قد تكون التقطت العدوى بمدينة مراكش، التي انتقلت إليها رفقة حماتها المصابة بمرض مزمنفي في رحلة علاج،  بموجب ترخيص من رئيس الدائرة والملحقة الادارية التاسعة، قبل ان تعود المعنية حاملة للفيروس الى مدينة اسفي.
 

تعليقات