القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

تارودانت: تخصيص 15 الف قفة غدائية لفائدة الأسر المعوزة في إطار التخفيف من تداعيات الجائحة

في إطار المجهودات التي تقوم بها السلطات المحلية بباشوية اولادتايمة وفي الشق المتعلق بتضامن من أجل التخفيف من تداعيات الجائحة على الأسر الفقيرة وبدعم من جمعيات المجتمع المدني وبعض أعيان المنطقة والمحسنين تم توفير 15 الف قفة غدائية لفائدة الاسرة المتضررة من الجمود الإقتصادي الذي صاحب تدابير الحجر الصحي المفروضة من أجل الحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.
وبفضل العمل الدؤوب والتواجد الميداني للرجال السلطة المحلية باولادتايمة مند إعلان حالة الطوارئ الصحية و الاستراتيجية الفعالة والتي تم تفعيلها ميدانيا في الإلتزام وحسن التواصل مع المواطنين وفعاليات المجتمع المدني بالاضافة الى المواكبة والتتبع المتواصل للسلطة الاقليمية برئاسة عامل الاقليم السيد الحسين أمزال، من توفير ما مجموعه الى حد الان 14884 قفة دعم غذائي، كان العمل الفعال لهيئات المجتمع المدني وأعيان ومحسني المدينة النصيب الأكبر في توفيرها، إذ بلغت مساهمات هذه الفعاليات ما يفوق 60 فالمئة من مجموع المساهمات ب 8984 قفة، بالاضافة الى مساهمة المجلس الجماعي لاولاد تايمة والبالغة 4300 قفة بنسبة 28 في المئة، ومساهمة مجلس جهة سوس ماسة ب 1600 قفة، فيما ينتظر التوصل بنصيب الباشوية من دعم المجلس الاقليمي لتارودانت في الايام القادمة.
وفي هذا السياق فقد انتقلت، صباح اليوم الثلاثاء 26 ماي 2020، اللجنة الإقليمية لليقظة والتتبع بإقليم تارودانت إلى مدينة أولاد تايمة، تحت الرئاسة الفعلية لرئيس قسم الشؤون الداخلية بالعمالة السيد رضوان موزون، بمعية السادة رؤساء المصالح الإقليمية للأمن من أمن وطني ودرك ملكي و قوات مساعدة ووقاية مدنية، وذلك للإشراف على المرحلة الأخيرة من عملية توزيع حصص المواد الغذائية الأساسية المتواصلة لفائدة الأسر المعوزة والمتضررة من تدابير الحجر والطوارئ الصحيتين، والتي تساهم فيها 25 لجنة محلية مكونة من 135 عضوا تحت إشراف السلطة المحلية، تضم المصالح الأمنية والمنتخبين وفعاليات المجتمع المدني و متطوعين.
جدير بالذكر أن العدد الإجمالي للأسر بمدينة أولاد تايمة يبلغ حسب إحصاء سنة 2014 ما مجموعه 19600 أسرة، يبلغ إجمالي عدد الأسر المعوزة والهشة بها حسب المؤشرات المعتمدة ما يقارب 3700 أسرة 
 

تعليقات