القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

أولادبرحیل فضيحة أخلاقية ضد الأصول بين أم وابنها بجماعة اوناين.

اهتزت  جماعة أوناين التابعة لإقليم تارودانت، على وقع فضيحة أخلاقية مدوية ضد الأصول، بطلها شاب في عقده الثاني قادته نفسه الأمارة بالسوء إلى محاولة إغتصاب والدته.

وأوضحت مصادر الجريدة، أن المتهم، من ذوي السوابق القضائية يبلغ من العمر 24 سنة، تطاول صباح يوم السبت المنصرف والذي يصادف آخر أيام رمضان، على والدته وحاصرها في إحدى الغرف ببيتها، وحاول نزع ملابسها واغتصابها بعدما خلع ملابسه بشكل كامل، وهو ما دفعها إلى إطلاق عقيرتها للصراخ والإستنجاد، بالصراخ، ليتدخل والده الذي إقتحم الغرفة، ليتمكن الجانح من الهرب دون أن يرتدي ملابسه، كَمَا وَلَدَتْهُ أُمُّهُ، ويلجأ إلى الجبل.

وأضافت ذات المصادر، أنه مباشرة بعد عودته قام والده وشقيقه بتكبيله قبل أن يتم تسليمه لمركز الدرك الملكي بتفنكولت، حيث تم تقديمه صباح اليوم الإثنين أمام أنظار الوكيل العام، والذي أمر بمتابعته في حالة إعتقال لتتم إحالته على السجن المحلي بأيت ملول.

تعليقات