القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

فضيحة في زمن كورونا .. على طريقة الافلام التركية ضبط والدته في حضن عشيقها الذي ليس سوى صديق والده.

خليفة مزضوضي من مراكش

أصدرت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية باليوسفية، أمرها بإيداع متهمة وخليلها بالسجن المحلي بأسفي، على خلفية متابعتهما من أجل الخيانة الزوجية والفساد.

وفي التفاصيل، فإن القضية انطلقت حين تقدم الزوج المشتكي رفقة ابنه القاصر، وزوجته المتهمة إلى مقر المركز الترابي للدرك الملكي بالشماعية حيت صرح أنه متزوج من المشتكى بها منذ مدة طويلة و رزق معها بثلاثة أبناء، مضيفا أن حياته الزوجية كانت عادية، إلى حدود واقعة الخيانة التي اكتشفها ابنه.

الابن دو 14 سنة، أكد أنه مساءا بينما كان بالمنزل يشاهد التلفاز، انتقل إلى غرفة نوم والدته ليجدها تمارس الجنس مع صديق والده الدي دخل خلسة الى المنزل حيث ضبطهما مستلقيان على الأرض، شبه عاريين.حيت طلبا منه كتمان السر وعدم البوح  وقامو بإغرائه بشراء هاتف نقال مقابل كتمان واقعة الخيانة ، إلا انه في اليوم الموالي أفصح لوالده عن تفاصيل النازلة.

وعند الإستماع إلى المشتكى بها، التي هي من مواليد سنة 1987، صرحت أن المشتكى به يعد صديق وجار زوجها، وكان يتردد على البيت بين الفينة والأخرى، الا ان أصبح يتغزل بجمالها ويتحرش بها محاولا إغرائها، وهو ما جعلها توافق على إقامة علاقة غير شرعية معه، رغم أنها تعيش حياة جنسية عادية مع زوجها، لتضرب معه موعدا داخل بيت الزوجية، وتتوالى بعد ذلك اللقاءات،

عشيق الزوجة، بدوره اكد هو الاخر ما جاء على لسانها، مضيفا أنه متزوج وله خمسة أبناء، وقد أعجب بزوجة صديقه ، ففكر بطريقة جدية إقامة علاقة جنسية معها ، وهو ما حصل بالفعل بعد مسلسل من الكلام المعسول والتغزل، إلى أن سلمت جسدها له.

تعليقات