القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

البؤر العائلية والصناعية ترفع الحالات النشيطة بالمغرب إلى 816 حالة

لا تزال بؤر مهنية وعائلية تسجل إصابات جديدة بفيروس “كورونا”، سواء تعلق الامر بإصابات ضمن البؤرة أو حالات لمخالطين، إذ تم تسجيل 42 إصابة جديدة في بؤرة مهنية بالقنيطرة، خلال الـ24 ساعة الماضية، و20 حالة لمخالطي بؤرة عائلية بمراكش.
وارتفع عدد الحالات النشيطة بالمغرب، وفق معاذ لمرابط، منسق المركز الوطني لعمليات الطوارئ العامة بوزارة الصحة، إلى 816 حالة،  أي بمعدل 2.2 لكل 100 ألف نسمة، موزعة على 219 بجهة مراكش آسفي، و211 بجهة الدار البيضاء سطات، و196 حالة بجهة طنجة تطوان الحسيمة، و125 بجهة الرباط سلا القنيطرة.
وأشار المتحدث ذاته، إلى أن هناك حالة نشطة واحد بجهة سوس ماسة، لطفل يبلغ من العمر 13 سنة، وحالتان بجهة كلميم وادنون، فيما جهات العيون الساقية الحمراء، والداخلة واد والذهب ودرعة تافيلالت بدون حالات نشطة.
وبخصوص الحالات الخطيرة والحرجة، قال لمرابط، أن عددها 11 حالة، 6 بالدار البيضاء، و5 بطنجة من بينها 4 تحت التنفس الاصطناعي، حالتان بالدار البيضاء، وحالتان بطنجة.
وحذر المسؤول بوزارة الصحة، المواطنين من مغبة التراخي، مشددا على أن الرفع التدريجي لا يعني نهائيا العودة إلى الحياة الاجتماعي التي تعودنا عليها فيما سبق، مشيرا إلى أن يونيو 2020 يختلف عن يونيو 2019 حيث انظم إلينا “سارس كوف 2”
 

تعليقات