القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

عاجل توقف عائلة متهورة جاية من العرائش وتجاوزت العشرات من السدود وبدون أية رخصة للتنقل

تمكنت السلطات المحلية بمنطقة أيت إعزة بتارودانت،  يوم أمس الأربعاء 24 يونيو الجاري من توقيف عائلة كاملة قدمت من مدينة العرائش، على مثن سيارة خفيفة وإستقرت بمنزل عائلتها بمنطقة أيت إعزة.

وأكدت مصادر محلية  أن توقيف العائلة فجر مفاجأة كبيرة بعدما تم إستفسار أفرادها عن ورقة التنقل والتي أكدوا أنهم لا يتوفرون عليها، قبل أن يفصحوا على أنهم قادمين من منطقة الشمال  التي تعتبر بؤرة لفيروس كورونا، حيث سجلت اليوم 146 حالة مؤكدة حسب المصادر الرسمية.

هذا، وقد أمرت السلطات المحلية أفراد العائلة، بضرورة الخضوع لتدابير الحجر الصحي، فيما تم أخد عينات مخبرية لهم من طرف فرقة الرصد الوبائي بالمستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت، في انتظار الإفراج عن نتائج الاختبارات الطبية من طرف مختبر كوفيد19 بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

والغريب في الأمر أن هؤلاء الأشخاص والذين جاؤوا من بؤرة تعرف إنتشارا كبيرا لفيروس كورونا ضاربين بالإجراءات الصارمة عرض الحائط لم يتم توقيفهم، رغم أنهم تجاوزوا العشرات من السدود القضائية حتى وصلوا إلى وجهتهم، علما أنهم لا يتوفرون على أي ترخيص يسمح لهم بالتنقل بين المدن.


تعليقات