القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

أربعة من رجال التعليم وضعوا حدا لحياتهم في أقل من أسبوع .. التفاصيل

آخر حوادث الانتحارفي صفوف أسرة التعليم ، ما وقع صباح اليوم، بعدما أقدم أستاذ في أواخر عقده الخامس، على وضع حد لحياته بشنق نفسه مستعينا بحبل داخل منزله بحي المستقبل بمدينة الدارالبيضاء .

وقالت مصادر محلية أن المنتحر عانى من حالة اكتئاب حاد خلال فترة الحجر الصحي التي قضاها داخل المنزل الذي يقطن به.

وفور علمها بالحادث، حلت العناصر الأمنية بعين المكان بشة الأستاذ المنتحر، حيث باشرت تحقيقاتها لمعرفة ملابسات الواقعة، في حين تم نقل الجثة إلى مستودع الأموات قصد التشريح الطبي.

للإشارة فقد شهد الأسبوع الجاري ثلاث حالات انتحار بالإضافة إلى حالة اليوم، ويتعلق الأمر بأستاذ متدرب رمى بنفسه أمام “تيجيفي”،  وأستاذة ببركان وآخر بمكناس، اختارا نفس طريقة الانتحار وهي بإلقاء الجسد من سطح الإقامات السكنية.

تعليقات