القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

أولادبرحيل فضائح البنية التحتية بدون محاسب ولا رقيب








لم يمر وقت طويل على انهيار واد مغطى قرب محطة الطاكسيات بأولاد برحيل بسبب عبور شاحنة فوقه فانهار تحته، حتى نشر عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا لحفرة عميقة  لواد  الحار   قرب المركب الثقافي كانت مغطاة بالخشب ووضع فوقها (البافي) في عملية تمويهية أكثر منها عمرانية.
خلف كل هذه الأعمال المغشوشة التي لا تسر القريب ولا البعيد، لا يمكن التستر على انهيار البنية التحتية أمام معلمة ثقافية بالمدينة وأمام أعين المواطنين الذين ينتظرون مدينة ذات مرافق في المستوى.
وتساءل العديد من المهتمين بالشأن البرحيلي عن الجهة التي تتحمل المسؤولية في هذه الكوارث البشرية هل هي المجلس السابق او المجلس الحالي او المقاول المكلف بتنفيذ الاشغال، الا انهم متفقون على شيء واحد هو ضرورة محاسبة المتورطين المتلاعبين بالمصلحة العامة والغشاشين في تنفيذ مصالح البلاد التي تصرف عليها الدولة اموالا طائلة

تعليقات