القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

اولادبرحيل توقيف مراسم عرس يخرق حالة الطوارئ



أو قفت السلطات المحلية ليلة امس السبت8./8/.2020 المكونة للجنة المحلية لليقظة الوبائية، برئاسة السيد باشا المدينة ورئيس فرقة الحرس الترابي وقائد الوقاية المدنية، وقائد سرية الدرك الملكي بأولاد برحيل وأعوان السلطة، وكذا المتطوعين من لجنة اليقظة بالمجتمع المدني؛ مراسم الاحتفال بعرس تم ضبطها بأحد الأحياء السكنية.

وقد باشرت بعض العائلات الاحتفال بالعرس في ظل الانتشار المفجع لوباء كورونا على الصعيد الوطني ما يفرض معه أخذ الاحتياط اللازم في مثل هذه الظروف وتفادي مثل هذه التجمعات غير المرخص في إطار فرض حالة الطوارئ الصحية بالبلاد.

وتجدر الإشارة إلى أن التاريخ المحدد لانتهاء فترة الطوارئ لم تنته بعد، بعدما تم تمديدها إلى غاية العاشر من شهلار شتنبر القادم،  ورغم ذلك لم يتم احترامها من طرفهم ليتجنبوا التجمعات البشرية خاصة بعد الساعة السادسة مساء.

إن الاهتمام بالصحة العمومية يجب أن يكون الجميع متعاونا للتغلب على الفيروس، أما هذه الحال فليست في مصلحة الوطن ولا المواطن أبدا. لذلك يجب احترامها والتقيد بتعليمات السلطات المختصة.

وحسب مصادراسرار بريس ، فإن العرس المنظم، دفع بباشا المدينة، بتوجيه استفسار حول ما وقع، لعون السلطة، بالحي الذي نظم به العرس.

ذات المصادر، تفيد بأنه تم توقيف عون السلطة، في انتظار عرضه على لجنة تأديبية بعمالة تارودانت، والتي ستقرر في مصيره.

* الصورة من الأرشيف

تعليقات