القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

سلطات اولادبرحيل تشن حملة توقيفات واسعة بسبب عدم ارتداء الكمامة صور


اسرار بريس محمد السرناني
في إطار التوعية والتحسيس والزام المواطنين على ارتداء الكمامة و تطبيق مسافة الامان قامت السلطات المحلية برئاسة باشا مدينة أولاد برحيل و افراد القوات المساعد و بتنسيق مع الدرك الملكي ومنظمة الهلال الأحمر المغربي المكتب المحلي لاولاد برحيل بدورية بحملة  واسعة في صفوف المواطنين المخالفين لتعليمات وضع الكمامة للحد من تفشي فيروس “كورونا” .شملت الشارع الرئيسي والمحلات التجارية والقيساريات .بعدما وجهت وزارة الداخلية تعليمات صارمة إلى المسؤولين في الأقاليم والجهات من أجل تطبيق القوانين في حق كل شخص لا يرتدي الكمامة أو يعرض حياة الآخرين للخطر، وذلك بعد تسجيل تهاون وتراخي بعض الأفراد في التقيد بالضوابط الإجبارية التي أقرتها الحكومة لمواجهة “كوفيد 19”.وتستهدف هذه الحملات الأمنية فرض احترام ارتداء الكمامات والتباعد الجسدي في الأماكن العمومية، من قبيل الأسواق والمقاهي والمطاعم والنقل العمومي والمراكز التجارية، خاصة في ظل الازدحام هذه الأيام بسبب مناسبة   عطلة عيد الأضحى.وعاينت جريدة اسرار بريس  الإلكترونية انتشار أفراد من الدرك والقوات المساعدة   مع   باشا المدينة   وخلفته  ورئيس  وجمعية الهلال الاحمر   في مدينة اولادبرحيل ، في تشديد هذه الإجراءات بعد تخلي أغلب المواطنين عن ارتداء الكمامات في الفترة الأخيرة، إذ أصبح الاستثناء في بعض المدن هو أن تشاهد أشخاصا يرتدون الكمامات في الأماكن العمومية والإدارات ومرافق الدولة.وكانت وزارة الداخلية أكدت، في بلاغ رسمي، أن وضع الكمامة واجب وإجباري بالنسبة لجميع الأشخاص من أجل التنقل خارج مقرات سكناهم، وشددت على أن “كل مخالف لذلك يتعرض للعقوبات المنصوص عليها في المادة الرابعة من المرسوم بقانون رقم 2.20.292، التي تنص على عقوبة ‘الحبس من شهر إلى ثلاثة أشهر وغرامة تتراوح بين 300 و1300 درهم أو إحدى هاتين العقوبتين، وذلك دون الإخلال بالعقوبة الجنائية'”.








تعليقات