القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

هكذا حاول قاتل الطفل “عدنان” التخفي بعد فعلته الشنيعة

 

علمت مصادر مطلعة أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بطنجة، قامت بوضع المتورط الرئيسي في جريمة قتل الطفل القاصر عدنان والمنحدر من القصر الكبير، رهن تدابير الحراسة النظرية.

كما اعتقلت ثلاثة أشخاص آخرين كانوا يتقاسمون معه السكن وينحدرون بدورهم من ذات المدينة، على خلفية التحقيق معهم في تهمة عدم التبليغ بجريمة يعلمون بوقوعها.

وحسب بعض المصادر، قام الجاني بعد ظهوره في صور على الفايسبوك، بتغيير شكله وملامح وجهه، عبر حلق شعره ولحيته ونزع النظارات، وكذا تغيير طريقة لباسه عبر ارتداء ملابس عصرية ووضع اكسسورات جديدة لم يتعود على الظهور بها سابقا.


تعليقات