القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

الدخول المدرسي بأولاد بر حيل نجاح واضح ومنظومة متكاملة من المدارس والثانويات و مختلف السلطات المحلية والسياسيين بالمدينة

 

 اسرار بريس محمد السرناني

عرف الأسبوع الأول من شهر شتنبر والذي يعرف بأسبوع الدخول المدرسي الإنطلاق الفعلي للدخول المدرسي بكل المؤسسات التربوية بجماعة أولادبرحيل، والتي ازدانت بافتتاح مدرسة جديدة تحمل اسم شخصية وطنية مرموقة (علال الفاسي) في احترام تام للاجراءات الاحترازية الجاري بها  العمل في إطار خطة الطواريء الصحية.وقد جاء هذا الافتتاح المتميز نتيجة مجهودات معتبرة ومقدرة بذلتها الأطر الإدارية والتربوية مشكورة لإنجاح الدخول رغم كل التحديات.

  وبانضمام مدرسة علال الفاسي الابتدائية المتواجدة بطريق مراكش؛ سيتم تخفيف العبء على المدارس الموجودة بالوسط الحضري لمدينة أولاد برحيل؛ خاصة مدرستي هارون الرشيد ومدرسة النصر؛

كما ستشكل رافدا جديدا للثانويات الموجودة بالمدينة وعلى رأسها ثانوية الداخلة التأهيلية التي تعتبر صرحا علميا تخرج منه العديد من الأطر الوطنية الناجحة،  
وتجدر الإشارة إلى أن أولاد برحيل تعرف اليوم منظومة تربوية متكاملة تضم ثانويتي الداخلة العريقة، وهي أقدم مؤسسة للتعليم الثانوي وأم المدارس بالمنطقة، مع ما لها من فضل على العديد من الأطر والمتخرجين منها، ولا زالت في أوج عطائها العلمي والتربوي تحت إشراف إدارتها التربوية النشيطة والمحنكة، رغم ما تعرفه من ضغوط متزامن مع الدخول المدرسي وعمليات التسجيل، وغيرها، إلى جانب ثانوية مولاي يوسف الجديدة نسبيا والتي ازدانت بدورها بقاعة متعددة الاختصاصات من ىالطراز الرفيع، مع ثانوية الليمون الاعدادية، كما تعرف العديد من المدارس الابتدائية والتي يعمل مدراؤها وأطرها على قدم وساق لنشر العلم والمعرفة والفضيلة بين أبناء وبنات أولاد برحيل.

جهود متواصلة بين مختلف السلطات المحلية والفاعلين التربويين والسياسيين بالمدينة أنتجت هذه المؤسسات التعليمية التي يحق لكل مواطن برحيلي الافتخار والاعتزاز بها.




 













 

تعليقات