القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

بيان استنكاري


تلقت المنسقية الجهوية للمنتدى المغربي لحقوق الانسان لجهة مراكش آسفي ببالغ الأسى والحزن وفاة الطفل عدنان ابن 11 من عمره من مدينة طنجة المختفي في ظروف غامضة والدي وجد مقتولا بطرق وحشية على يد مجرم غاصب الجريمة التي هزت الرأي العام المغربي عامة وكل رواد التواصل الاجتماعي خاصة وكدالك مدينة طنجة .
وبهده المناسبة تتقدم المنسقية الجهوية للمنتدى المغربي لحقوق الانسان لجهة مراكش آسفي بكافة هيئاتها و لجنها بخالص العزاء و المواساة إلى أهالي الطفل عدنان راجين المولى عز و جل ان يتغمده برحمته و مغفرته و يكرم نزله في عليين
كما تدين وتستنكر المنسقية هده الأعمال الإجرامية التي دهب ضحيتها طفل بريئ في مقتبل عمره وتطالب الجهات المسؤولة بالضرب بيد من حديد على كل الجناة ومن تورط في هده الجريمة البشعاء التي هزت قلوب المغاربة جميعا
كلنا_عدنان
المنسق الجهوي خليفة مزضوضي جهة مراكش آسفي

تعليقات