القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

سابقة من نوعها: إمرأة تسرق سيارة أجرة بالقوة.




علمنا من مصادر موثوقة أن سائق سيارة أجرة من الحجم الكبير، تعرض زوال أمس ، لعملية سطو مثيرة من طرف سيدة، وذلك بالقرب من مشروع المسيرة ببلدية الدروة، التابعة إداريا لعمالة إقليم برشيد، إنتهت بسرقة سيارته ونقلها إلى وجهة مجهولة.
و حسب ذات المصادر ، تقدمت سيدة على أنها زبونة أمام سائق سيارة الأجرة، وطلبت منه أن يقوم بنقلها من مدينة الدار البيضاء، في اتجاه بلدية الدروة الواقعة ضواحي برشيد، وبالضبط تجزئة المسيرة، مقابل مبلغ مالي حدد في 200 درهم، وبعد وصول سائق سيارة الأجرة إلى عين المكان، تفاجئ بشخص غريب ينتظرها، ويعد شريكها في عملية السرقة والسطو.
واستنادا لذات المصادر ، فإن سائق السيارة دخل مع السيدة في مشادات كلامية، تطورت إلى خلاف عنيف، لتستغل هذه الأخيرة تجمع المواطنين والمواطنات بمحيط الواقعة، وتفر بالسيارة إلى وجهة غير معلومة، وثواني معدودة تمكن الشريك من الفرار على مثن دراجته النارية إلى وجهة غير معروفة.
وفور إخطارها بالخبر، انتقلت السلطات المختصة، إلى عين المكان، قصد القيام بالمتعين، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتم الإستماع إلى سائق السيارة، من طرف عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي الدروة، وبتعليمات من النيابة العامة لدى محكمة برشيد، فتحت السلطات الأمنية بحثا وتحقيقا من أجل معرفة ظروف وملابسات القضية، والاهتداء إلى الفاعلين المتورطين في عملية السرقة.

تعليقات