القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

آسفي = سقوط صومعة مسجد بدر خلقت الرعب في اوساط الساكنة.



 اسرار بريس=السباعي متابعة /رحال اهويشان ا

اسباب متعددة و اقوال متضاربة ……فهناك من يعزوها الى وجود تشققات بالصومعة لشهور عدة و ان مندوبية الاوقاف والشؤون الاسلامية على علم بذلك و هناك من يعزوها الى وجود غش في الصفقة بسبب تاريخ تشييدها والذي يعود الى سنة 1994 .


من هنا تساءل العديد من العامة عن السر في انهيار صومعة لم يمر عليها سوى 3 عقود تقريبا ، في حين هناك صوامع عمرت لقرون ، و ليس بعيدا فصومعة المسجد الاعظم بالمدينة العتيقة لازالت شامخة رغم مرور أزيد من 5 عقود حيث بنيت في العهد الموحدي .

ان انهيار صومعة مسجد بدر شكل حدثا بارزا في اسفي موضوع ساعة و محط جدال….في ظل وجود اعمدة كهرباء الضغط العالي ذات 70 الف ڤولت .. فهي كما بعرف الجميع تتسبب في امراض السرطان..وهي محظورة دوليا.


قبل الختام ….ان الرعاية الالهية كانت اقوى من ان تمنع قدرا محتوما ، فليس هناك خسائر في الارواح والغريب ان القرآن المجيد ظل محفوظا لم يتعرض للاذى ، فهي معجزة تؤكد ….ان الله يحمي بيته رغم وجود حتمية القدر.


واخيرا ….للتذكير فقط فان السلطات الاقليمية حضرت فور علمها بالخبر …في مقدمتهم السيد عامل الاقليم مرفوقا بباشا مدينة آسفي و رئيس الدائرة التالثة و قائد المقاطعة الحضرية الكورس و المندوب الاقليمي لوزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية باسفي، و كذا ناظر نظارة الاوقاف و رجال الوقاية المدنية و السلطات الأمنية .



تعليقات