القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

المغرب :عالم جديد يناديكم،:(الجزء الثالث)




اسرار بريس=سدي علي ماء العينين ،أكادير ،مارس ،2021.

نواصل معكم سلسلة الخطوات التنموية، و المكاسب الإقتصادية التي ستغير وجه بلادنا، وستمنحه موقعا في البحر الابيض المتوسط وفي شمال إفريقيا، مكتسبات تتراوح ما بين البر و البحر في إطار استراتيجية تكاملية ذات افق منفتح على المحيط الدولي. 

(06)-يعقد مجلس السمارة يوم الخميس 02 ماي دورته العادية و التي سيتم فيها دراسة ملتمس فتح نقطة حدودية بين السمارة و موريتانيا عبر أمكالة ، وهو المطلب الذي كان قد عبر عنه برلمانيون من المناطق الجنوبية.و يدرس المغرب منذ مدة افتتاح معبر ثان نحو إفريقيا يمر عبر السمارة باتجاه موريتانيا، و وهي الخطوة التي تأتي بعد تدشين الجزائر وموريتانيا أول معبر حدودي بينهما منذ استقلالهما.

(07)-صادق البرلمان الأوروبي على اتفاق جديد حول الصيد البحري بين الاتحاد الأوروبي والمغرب أعيد التفاوض بشأنه بعد رفض محكمة العدل الأوروبية الاتفاق السابق بسبب عدم أخذه الصحراء المغربية في الاعتبار. وحصل الاتفاق الجديد، الذي سيشمل الصحراء المغربية ، على غالبية أصوات البرلمان الأوروبي (415 صوتاً مؤيداً و189 معارضاً) بعد رفض دعوة نواب أوروبيين من حزب الخضر وآخرين اشتراكيين ديمقراطيين إخضاع النصّ الجديد إلى تقييم محكمة العدل الأوروبية (189 صوتاً مؤيداً، 410 معارضين).

(08)-أعلنت الشركة البريطانية “United Seaways” عن قرب افتتاحها خطا بحريا تجاريا، يربط مدينة بول الإنجليزية بميناء طنجة المتوسط، مما سيساهم في مواجهة التأثيرات الناجمة عن انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وستعمل الشركة في البداية على تخصيص رحلة واحدة أسبوعيا من أجل نقل شاحنات نقل البضائع من وإلى المغرب، انطلاقا من ميناء بول، وهو ما سيساعد المهنيين المغاربة والبريطانيين على تفادي تعقيدات الإجراءات الحدودية التي سيفرضها الاتحاد الأوروبي على بريطانيا بعد انسحابها منه.

(09) أنبوب الغاز سيمتد من نيجيريا إلي المغرب ويغطي 16 بلدا أفريقيا، أي ما يمثل ناتجا إجماليا داخليا يقدر بـ670 مليار دولار، حسب تقديرات كانت عبرت عنها المديرة العامة للمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن، 

سيكون للمشروع، حسب المغرب ونيجيريا، تأثير إيجابي على 300 مليون من سكان القارة السمراء، حيث سيتيح كهربة منطقة غرب أفريقيا، ويسمح بخلق سوق إقليمي وتنافسي للكهرباء.

وكان المعهد الملكي للدراسات الاستراتيجية بالمغرب، قدر كلفة استثمار أنبوب الغاز الجديد بما بين 23 و28 مليار دولار، وذلك بعد مقارنته بأنابيب غاز أخرى، غير أن كلفة الاستثمار ستختلف، بشكل ملحوظ، حسب سعر المواد الأولية، التي تتدخل في بناء الأنبوب. ويراد للمشروع، حسب العديد من الدراسات، أن يساعد على إنعاش الصناعات الإقليمية، ودعم خلق أقطاب صناعية، وتسهيل بروز قطاعات صناعية، خاصة ذات الصلة بالغذاء والأسمدة، وتشجيع تنافسية الصادرات الأفريقية.

هكذا تكون هذه المشاريع جزءا من مجموعة مشاريع ينعرض لها في الأجزاء المقبلة، نروم إحاطة القارئ بها كي يكون فكرة عن العالم الجديد الذي قلنا انه ينادي المواطنين.

فهل تعتبرون ؟

تعليقات