القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

جمعية خيرية تتكفل بـ”طفل القنينات” بعدما هزت صوره مواقع التواصل الاجتماعي العالمية ،وهو يبكي وسط البحر..وعويطة أول المساهمين



24 ماي 2021


بعدما انتشرت صورته على وسائل الإعلام الدولية، ممثلة واحدة من أقسى مشاهد زحف المئات من القاصرين المغاربة على مدينة سبتة المحتلة،

 حظي الطفل أشرف الذي عرف بـ”طفل القنينات”، بتدخل جمعية “عطاء” الخيرية، في مبادرة منها لمحاولة تغيير حياته.


وقال الفاعل الجمعوي في منشور له على صفحته بـ”الفايسبوك”، إن حالة أشرف صعبة للغاية، فهو عاش اليتم منذ صغره، مما جعله يفكر في الهجرة إلى الخارج، للبحث عن لقمة العيش.


وأوضح عويطة، أنه سيتكلف بتوفير منزل لعائلة أشرف، كما سيساعده على الالتحاق بالتكوين المهني خلال الأسبوع المقبل.


وأضاف الفاعل الجمعوي، “أن حالة أشرف صعبة جدا، عاش اليُتم بكل معانيه منذ الصغر، لا أب لا أُم .. حتى صارت أسمى أمانيه ملابس جديدة كبقية أبناء المغاربة، رُبما قد تجد العذر لأشرف حين اختار المجازفة بحياته أمام الواقع الذي يعيشه، لكن لا عذر لنا جميعاً إن لم نستطع تغيير واقع أشرف وغيرِه من المغاربة الذين يُعانون بشكل خيالي”.

تعليقات