القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

ماهو مصير رافضي التلقيح ضد الوباء التاجي كوفيد19 بعد اعتماد الجواز التلقيحي؟؟؟



أسرار بريس....السباعي 


 تتساءل  شريحة من المواطنين الذين

 امتنعوا عن التلقيح، رغم بلوغهم السن القانوني المحدد من قبل وزارة الصحة، عن مصير مواعيدهم المحددة مسبقا، بعد اعتماد الجواز التلقيحي، الذي يسمح لحامله بالتنقل بأريحية داخل الوطن وخارجه.


وفي السياق ذاته، وجّه مدير مختبر البيوتكنولوجيا الطبية بالرباط، عز الدين الإبراهيمي رسالة للمواطنين الرافضين لعملية التطعيم، لاسيما كبار السن منهم.


وقال الإبراهيمي في منشور مطول على حسابه بـ “الفيبسوك”، إنه يهيب بجميع المواطنين الذين لم يلقحوا بعد، العمل على ذلك في أقرب وقت.

وخاطب البروفيسور الإبراهيمي عز الدين المواطنين للمغاربة قائلا : “ليس المغرب فقط، بل العالم بأكمله لن ينتظركم ولن يرحب بكم عنده، وهذا ما نراه اليوم، و كل بلد في قرار سيادي، يعتمد على جواز تلقيحي لاستقبال الأجانب”.


وارتباطا بذلك، ووفقا لتوصيات اللجنة العلمية، أحدثت الحكومة الجواز التلقيحي الذي يمكن للأشخاص الذين تلقوا جرعتين من اللقاح المضاد لكورونا تحميله اعتبارا من يوم الاثنين 7 يونيو على الموقع الإلكتروني www.liqahcorona.ma.


وذكر بلاغ للحكومة، أن هذا الجواز التلقيحي يشكل وثيقة رسمية آمنة ومعترفا بها من طرف السلطات، تسمح لحاملها، دون الحاجة إلى التوفر على وثيقة إضافية، بالتجوال عبر جميع أنحاء التراب الوطني دون قيود، والتنقل بعد الحادية عشرة ليلا وكذا السفر إلى الخارج.


وأضاف البلاغ، أنه يمكن تحميل الجواز التلقيحي، الذي يحتوي على رمز الاستجابة السريعة (code QR) يمكن التحقق من صحته عبر تطبيق مخصص لهذا الغرض، في شكل قابل للطباعة أو في صيغة إلكترونية يمكن عرضها على هاتف ذكي؛ ويمكن أيضا سحبه، في شكل ورقي، لدى السلطات المحلية التي يقع ضمن اختصاصها مركز التلقيح الخاص بالشخص المعني

تعليقات