القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

فتاتان تقومان بممارسة العنف الجسدي واللفظي المقرون بعدم الامتثال في حق موظف شرطة بمدخل محطة القطار بالمحمدية.

 


اسرار بريس....


تفاعلت ولاية أمن الدار البيضاء، بسرعة وجدية كبيرة، مع مقطع فيديو منشور على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي مساء أمس السبت 31 يوليوز المنصرم، يظهر قيام فتاتين بممارسة العنف الجسدي واللفظي المقرون بعدم الامتثال في حق موظف شرطة بمدخل محطة القطار بالمحمدية.


وقد أوضحت الأبحاث والتحريات المنجزة على ضوء هذا الشريط أن الأمر يتعلق بقضية زجرية تعالجها حاليا مصالح الشرطة بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة المحمدية، حيث تشير المعطيات الخاصة بالبحث إلى أن الشرطي ضبط الفتاتين البالغتين من العمر 20 و17 سنة من أجل خرق إجراءات حالة الطوارئ الصحية وعدم ارتداء الكمامة الإجبارية، حيث أبديتا معا مقاومة عنيفة عرضتا خلالها الشرطي للأفعال الإجرامية التي وثقها الشريط المرجعي.


وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيها الراشدة تحت تدبير الحراسة النظرية فيما تم إخضاع شقيقتها القاصر للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.

تعليقات