القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

الحكم بالسجن النافذ على رئيس جماعة بإقليم شيشاوة ، إثر اعتداءه على عناصر الدرك والقوات المساعدة.

 



اسرار بريس..


قررت الغرفة الجنحية التلبسية لدى المحكمة الابتدائية بمدينة مراكش، خلال الأسبوع الماضي، الحكم على «م.ن» رئيس جماعة أولاد المومنة بإقليم شيشاوة، عن حزب الأصالة والمعاصرة، بشهر واحد حبسا نافذا، وذلك على إثر هجومه واعتدائه على عناصر تابعة للدرك الملكي وعنصرين من القوات المساعدة بمدينة تامنصورت، أثناء الاحتفال بالمهرجان السنوي للتبوريدة بالمنطقة.


وحسب المعلومات التي أفاد بها مصدر مطلع، فإن رئيس الجماعة المذكور حاول بشتى الطرق الحصول على تنازل موقع من طرف المعتدى عليهم قبيل النطق بالحكم في هذا الملف، إلا أن عنصر الدرك الملكي وعنصري القوات المساعدة رفضوا ذلك جملة وتفصيلا، حيث اعتبروا أن الأمر مس بكرامتهم مباشرة، وأن الاعتداء جاء في خضم القيام بعملهم، وذلك بعدما أصر الأخير على تجاوز القوانين المفروضة من قبل إدارة المهرجان والالتحاق بالمنصة الشرفية بالقوة وتحت التهديد والوعيد.

تعليقات