القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

حضور السيد عبد الكريم الهلالي لأشغال الجمعية العمومية للاتحاد الدولي للمواي طاي بمدينة أبوظبي بالإمارات العربية المتحدة:





أقام الاتحاد الدولي للمواي طاي IFMA الاجتماع السنوي لجمعيته العمومية صباح يومه الجمعة 03 يونيه 2022 بمدينة أبو ظبي وذلك على هامش البطولة العالمية للمواي طاي التي تحتضنها هذه المدينة الإماراتية .

هذا الاجتماع الهام الذي حضره عن الجانب المغربي رئيس الجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ،  المواي طاي،  الصافات والرياضات المماثلة، ورئيس الاتحاد الإفريقي ونائب رئيس الاتحاد العربي للمواي طاي السيد عبد الكريم الهلالي الذي كان مرفوقا بنائب الكاتب العام للجامعة الملكية المغربية والحكم الدولي السيد مصطفى الغنام إلى جانب السيد إدريس الهلالي الذي حضره أيضا بصفته نائبا لرئيس الاتحاد الدولي للمواي طاي IFMA ، تميز بالكلمة الترحيبية للسيد عبد الله النيادي رئيس الاتحاد الإماراتي للمواي طاي والكيك بوكسينغ ، وبالكلمة الافتتاحية للسيدة Charissa Tynan المديرة العامة للاتحاد الدولي ثم بالكلمة التي ألقاها نائب رئيس الاتحاد الدولي الجنرال Udomej Sitabur وبعده الرئيس الشرفي لهذه الهيئة الرياضية الدولية الدكتور Sakchye Tapsuwan ثم الكلمة الموسعة للأمين العام السيد Stephan Fox. 

بعد ذلك تم الوقوف دقيقة صمت على أرواح كل الشخصيات التي كانت فاعلة ضمن رياضة المواي طاي والتي رحلت خلال هذه السنة إلى جوار ربها ، ليشرع بعد ذلك في مناقشة واستعراض مختلف النقط التي كانت مدرجة على جدول هذه الجمعية العمومية والتي عرفت أيضا حضور كل رؤساء وممثلي الاتحادات الوطنية المنخرطة من مختلف بقاع العالم ، ومن ضمن تلك النقط والمحاور المصادقة على مجموعة من المحاضر ثم تقديم العديد من التقارير ومن ضمنها التقرير المالي وتقرير العضوية والتقرير الخاص بمحاربة المنشطات وكذا المتعلق بتوصيات اللجنة الأولمبية والخاصة بجمهوريتي روسيا وبيلاروسيا وأيضا تقارير لجنة الرياضيين و مبادرات وشراكات الاتحاد الدولي IFMA ثم الاعتراف الأولمبي والبرنامج التعليمي والتكويني OSM ، إضافة إلى جرد مجموعة من المحطات التتافسية القادمة ثم الدعوة لإنشاء اتحاد إقليمي جديد للمواي طاي ويتعلق الأمر باتحاد البحر الأبيض المتوسط للمواي طاي وكذا طرح مقترحات نظام التصنيف التأهيلي لدورة 2023 من الألعاب العالمية للفنون القتالية إلى غير ذلك من النقط والمحاور الأخرى التي تضمنها جدول أعمال هذه الجمعية العمومية .

ويشار إلى أنه مباشرة وبعد انتهاء أشغال هذه الجمعية العمومية السنوية عقد اجتماع تشاوري أولي لكل رؤساء وممثلي الاتحادات الوطنية المنتمية للدول المطلة على حوض البحر الأبيض المتوسط وذلك في أفق عقد اجتماع آخر لتأسيس اتحاد دول البحر الأبيض المتوسط للمواي طاي ، هذا الاجتماع التشاوري الذي حضره عن الجانب المغربي أيضا كل من السيد عبد الكريم الهلالي رئيس الجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ، المواي طاي ، الصافات والرياضات المماثلة والسيد إدريس الهلالي الرئيس الشرفي للجامعة ونائب الاتحاد الدولي للمواي طاي IFMA إضافة إلى نائب الكاتب العام للجامعة السيد مصطفى الغنام ، تميز بالعديد من التدخلات ومن ضمنها تدخل السيد إدريس الهلالي الذي كان له فضل في الدفع بهذا التجمع الرياضي الإقليمي الجديد نحو التشكل .






تعليقات